الأربعاء, أكتوبر 21, 2020
الرئيسيةأخبار محليةبالفيديو: الوزير أبو سيف يكشف أضرار وخسائر قطاع الثقافة بسبب كورونا
أخبار محليةمنوعاتهنا الاخبار

توقف 250 مؤسسة وقطاع النشر

بالفيديو: الوزير أبو سيف يكشف أضرار وخسائر قطاع الثقافة بسبب كورونا

عاطف ابو سيف وزير الثقافة الفلسطيني
عاطف ابو سيف وزير الثقافة الفلسطيني

رام الله - هنا فلسطين

استعرض وزير الثقافة الدكتور عاطف أبو سيف، يوم الجمعة 17 أبريل 2020، أضرار وخسائر القطاع الثقافي في فلسطين؛ بفعل أزمة وباء فيروس كورونا، مشيرا إلى توقف 250 مؤسسة وقطاع النشر تماما.

وقال الوزير أبو سيف خلال الإيجاز المسائي للحكومة الفلسطينية في رام الله إن قطاع الثقافة تضرر كما كل القطاعات، مشيرا إلى أنه تم تأجيل احتفالية بيت لحم كمدينة للثقافة عام 2020 التي كانت ستقام في كنيسة المهد بحضور وزراء وشعراء من مختلف دول العالم.

وأضاف أبو سيف أنه تم إلغاء جميع الفعاليات الثقافية المركزية هذا العام بما فيها مشروع النشر الكبير الذي كانت ستقوم به الحكومة لطباعة 100 كتاب للشباب؛ كون السنة الحالية هي للشباب وتعزيز صمودهم.

وتابع إنه تم تعطيل كل نشاطات الوزارة، إذ كان هناك 450 نشاطا ستقوم بها بموازنة مليون ونصف شيكل، مؤكدا تغطل 33 مهرجانا كان سيجري إقامتهم خلال فصلي الربيع والصيف في كل المدن والقرى والمحافظات.

وأوضح أبو سيف أن فلسطين خسرت مشهدا ثقافيا خصبا وغنيا هذا العام، مبينا أن الفنانين الذين يعملون بالقطعة يعانون حاليا من فقدان عملهم بالإضافة إلى الصناعات التراثية والحرفية التي توقفت تماما.

وذكر أن وزارة الثقافة تجري دراسة لتقييم الواقع الثقافي فلسطين وتأثره بهذه الكارثة، موضحا أن وزارة طلبت من كل الجمعيات والمؤسسات لديها بتعبئة تحليل بيانات وتبين أنه تم وقف أكثر من 1000 نشاط في الأشهر الستة المقبلة بتكلفة 60 مليون شيكل.

وشدد أبو سيف على أن الثقافة ليست كماليات إنما أساس يمكن أن يكون أفضل معين لشعبنا الفلسطيني وقضيته الوطنية، مشيرا إلى أن وزارته تفكر في كيفية الاستمرار حال تواصلت الأزمة ووضع تصورات لما بعد كورونا؛ لحماية القطاع الثقافي وإعادة إنعاشه.

فارس الوحيدي
اعمل في مجال الصحافة والإعلام وحاصل على شهادة البكالوريوس في ذات المجال من جامعة فلسطينية. عنوان المكتب: الطابق الأول - برج الاتحاد - شارع عمر المختار - غزة - فلسطين رقم الهاتف: 970598542354 الإيميل: gedee@hotmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *