الإثنين, أكتوبر 26, 2020
الرئيسيةأخبار محليةحماس: على الرئيس عباس إصدار مرسوم الانتخابات دون انتظار موافقة الاحتلال
أخبار محليةهنا الاخبار

حماس: على الرئيس عباس إصدار مرسوم الانتخابات دون انتظار موافقة الاحتلال

انتخابات فلسطينية
انتخابات فلسطينية

غزة - هنا فلسطين

دعا صلاح البردويل عضو المكتب السياسي لحركة “حماس”، الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى إصدار المرسوم الرئاسي لتحديد موعد إجراء الانتخابات في كل الأراضي الفلسطينية، مشددا على رفض حركته إجرائها دون القدس.

وقال البردويل : “فليصدر المرسوم الرئاسي فورا، دون انتظار موافقة الاحتلال، وسنفرض عليه إجراء الانتخابات في القدس، وسنكسر قراره كما حدث في معركة البوابات الإلكترونية”.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته حركة “حماس” اليوم الأربعاء في مكتب رئيسها بقطاع غزة يحيى السنوار، حول ملف الانتخابات التشريعية والرئاسية الفلسطينية.

وشدد على أن “القدس خط أحمر ويجب أن تتحول عملية الانتخابات فيها إلى حالة اشتباك سياسي ووطني مع الاحتلال”، مؤكدا أن المراهنة على استثنائها من أي عمل سياسي أو انتخابي أمر مستحيل لا يقبله أي فلسطيني بما فيه حماس.

وأضاف البردويل أن إعلان الرئيس عباس تقديم طلب للاحتلال لإجراء الانتخابات في القدس شكل صدمة لجماهير شعبنا وفصائله، متسائلا : “متى كان للاحتلال الحق في الوصاية على أرضنا ومقدساتنا حتى نطلب الإذن بأي تصرف فيها”.

وذكر البردويل أنه “منذ إعلان رئيس السلطة عزمه الدعوة للانتخابات العامة، رأينا أن ذلك يمثل فرصة للخروج من المأزق الذي تعيشه القضية الفلسطينية، وأبدينا مع الفصائل مرونة عالية من أجل مصلحة شعبنا المقدمة على أية مصالح حزبية أخرى”.

وتابع: استقبلنا رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر مرات عدة وسلمناه ردنا المكتوب على رسالة الرئيس وأبلغناه موافقتنا التامة على إجراء الانتخابات وتوفير المتطلبات اللازمة لنجاحها في أجواء من النزاهة والشفافية.

نور أحمد
مدون واحب الكتابة فى التقنية والاخبار العامة، حاصل على ليسانس آداب قسم صحافة، اتجهت للعمل من خلال الإنترنت منذ عام 2011 الماضي واعمل في مجال التجار الإلكترونية وأحب الإطلاع والقراءة وتقديم المساعدة في مجالات التقنية. عنوان المكتب: الطابق الأول - برج الاتحاد - شارع عمر المختار - غزة - فلسطين رقم الهاتف :970599825641 الإيميل : eccr11ev@gmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *