الجمعة, مايو 20, 2022
الرئيسيةهنا الاخبارهل سيسقط الروبل الروسي سقوطه الأخير؟
هنا الاخبار

هل سيسقط الروبل الروسي سقوطه الأخير؟

كشفت العاصمة الكبرى موسكو عن استعداداتها لوضع اللمسات الأخيرة في الحرب على أوكرانيا والتي دخلت يومها الثاني عشر، ويبدو أن الروبل الروسي يكتب فصلًا جديدًا من فصول الإنهيار.

ونزل الروبل الروسي في لحظات كتابة المقال من تعاملات اليوم الإثنين إلى أدنى مستوى جديد على الإطلاق مقابل الدولار الأمريكي بفعل العشرات من العقوبات الغربية والأمريكية على الاقتصاد الروسي.

وهبط الروبل إلى مستويات قرب الـ140 روبل لكل دولار بتراجع في حدود 13% رغم حزمة الإجراءات الاقتصادية التي اتخذها المركزي الروسي في الأيام الماضية.

ومنذ بدأت الحرب الروسية على أوكرانيا في يوم 24 فبراير والتي سبقها تصعيد عنيف من كافة الأطراف وتحديدا منذ القرار الروسي بالاعتراف بدونتسيك ولوغانسك المناطق الانفصالية كجمهوريات مستقلة.

نزل الروبل الروسي من مستويات 76.3 روبل / دولار إلى المستويات الحالية بتراجع تبلغ نسبته ما يقرب من 90% بعد الاقتراب من مستويات الـ 140 روبل للدولار.

واتخذت الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية وحلفائهم مجموعة من القرارات بهدف عزل النظام الاقتصادي الروسي عالميًا.

وشملت القرارات عزل البنوك الروسية الكبرى والمركزي الروسي عن النظام المصرفي العالمي ونظام التحويلات المالية سويفت.

كذلك اتخذت أوروبا والولايات المتحدة قرار يمنع على المتعاملين مع النظام الروسي استخدام الدولار واليورو لسداد أي التزامات أو القيام بتحويلات.

بينما اتخذت فيزا (NYSE:V) وماستر كارد وباي بال قرارات بوقف التعامل لمستخدميها على الأراضي الروسية، تزامنا وتخارج العديد من الشركات الكبرى من استثمارات روسية .

أعلن المركزي الروسي عن رفع سعر الفائدة الرئيسي إلى مستوى 20% سنويا، وتعد الخطوة غير مسبوقة، ويعد بلوغ مستوى الفائدة هذا المستوى هو الأول منذ سبتمبر 2013 .

ألزمت وزارة المالية الروسية المصدرين في روسيا بيع 80% من عائدات النقد الأجنبي، ويشكل الإجراء دعما كبيرا للعملة الروسية الروبل.

اتخذ البنك المركزي الروسي قرارا منذ لحظات بشأن حد المقدار المسموح به لتحويل مبالغ مالية بالدولار شهريا إلى الخارج، للأشخاص المقيمين خارج روسيا بما في ذلك الأقارب.

وأعلن بنك روسيا حدا قدره 5000 دولار شهريا على تحويل الأموال إلى الخارج من قبل الأفراد المقيمين لآخرين بما في ذلك الأقارب.

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مرسوما يسمح بسداد المدفوعات لبعض الدائنين الأجانب من الدول التي فرضت عقوبات على موسكو بالعملة الوطنية الروسية.

قالت وزارة المالية الروسية يوم الأحد إن مدفوعات السندات السيادية لغير المقيمين ستعتمد على العقوبات التي يفرضها الغرب.

وقع الرئيس فلاديمير بوتين قانونًا ينص على تشريع أكثر صرامة لمكافحة الفساد من حيث تمديد إمكانية تحويل الأموال في حسابات المسؤول إلى إيرادات الدولة إذا تجاوز المبلغ دخله لمدة ثلاث سنوات.

كشفت عدة بنوك روسية يوم الأحد إنها ستبدأ قريبا في إصدار بطاقات تستخدم نظام مشغل البطاقات الصيني يونيون باي مقرونا بشبكة مير الروسية وذلك بعد أن قالت فيزا وماستر كارد إنهما علقتا عملياتهما في روسيا.

وفرض المركزي الروسي حظرا مؤقتا على الوسطاء اعتبارا من 28 فبراير 2022 لتنفيذ معاملات بيع الأوراق المالية نيابة عن الأجانب غير المقيمين في روسيا.