الأحد, أكتوبر 24, 2021
الرئيسيةاقتصادمتى ستهبط “بتكوين” دون الـ 18 ألف؟
اقتصاد

متى ستهبط “بتكوين” دون الـ 18 ألف؟

يتساءل الكثير من الأشخاص مع ارتفاع وانخفاض العملات، حول اتجاه عملة “بتكوين” هل هي صوب قمة تاريخية جديدة، أم نحو قاع هو الأدنى منذ شهور، تتباين الآراء والتوقعات، بيد أن الجميع يعتمد على محركات السوق.

ولكن في سوق العملات الرقمية الذي تسوده حالات التذبذب الشديد والتقلبات العنيفة، لا يمكن الجزم أن العملات الرقمية وتحديدًا البتكوين ستسلك طريقًا معلوم.

تستهدف البتكوين الآن 100000 دولار أمريكي، حيث يتوقع المتداول المخضرم توني فايس هذا الجدول الزمني الخاص لصعود البتكوين، و يقول المتداول المخضرم فايس إن بتكوين تعمل الآن على استهداف 100000 دولار في غضون الأشهر المقبلة.

وتوقع فايس تكرار الارتفاع الكبير لعملة البيتكوين من أواخر يوليو إلى أوائل سبتمبر حيث ارتفع بتكوين BTC من 32000 دولار إلى 52000 دولار، و بناءً على مؤشر انعكاس زخم العلامة التجارية (MRI)، يتوقع متداول العملات الرقمية ارتفاعات قوية للبتكوين قبل أن يصل إلى المقاومة فوق أعلى مستوياته على الإطلاق حول 68000 دولار.

و قال Tone Vays:” من المحتمل أن أتوقع تكرار هذا الموقف، وإذا كررنا هذا الموقف، فهذا يأخذنا مباشرة إلى أعلى مستوى جديد على الإطلاق عند 68000 دولار أو ربما أقل قليلاً”.

و أضاف توني فايس” من المحتمل أن نواجه مقاومة كبيرة عند خط مقاومة قرب القمة التاريخية، وبعد أن نتعثر هناك، ربما في نوفمبر، وربما في وقت متأخر من منتصف نوفمبر، و أتوقع بعد ذلك اختراقًا ضخمًا من هذه المنطقة (68000 دولار) إلى منطقة 100000 دولار في نهاية العام أو حتى نهاية العام حتى يناير وفبراير”.
وقال المتداول المخضرم :” في كلتا الحالتين، هذه هي أهدافي، ما زلت متفائلًا للغاية في الوقت الحالي”.

و تابع” إنه يرى أن بتكوين تهدد بإخراج أعلى مستوياتها على الإطلاق في أوائل الشهر المقبل قبل القيام بحركة مكافئة في النطاق السعري المكون من ستة أرقام بحلول عام 2022، ويفترض فايس أن البتكوين يمكن أن تنفجر في أكتوبر بنفس الطريقة التي حدثت في 2013″.

و أشار إلى أنه مثلما حدث من قبل، في أوائل أكتوبر أو منتصف أكتوبر، أتوقع أن نبدأ في تحدي أعلى المستويات السابقة على الإطلاق ثم زيادة كبيرة في نهاية العام، و من منتصف أكتوبر حتى أواخر ديسمبر، أتوقع أن ننتقل من 65000 دولار إلى 100000 دولار، هذا لا يزال هدفي”.

وفي المقابل قال جاريث سولو واي، كبير استراتيجي السوق في منصة التوجيه الفني للأسهم InTheMoneyStocks.com، أن بتكوين قد تشهد مزيدًا من التراجع بعد انخفاض خلال الجلسات الماضية.

وفي حديثه إلى كيتكو نيوز، قال سولو واي أنه إذا اخترق الأصل مستوى 40.000 دولار، فسوف يفتح الباب لمزيد من التصحيح إلى 18000 دولار، ومع ذلك أكد كبير استراتيجي السوق في منصة التوجيه الفني للأسهم أن بتكوين سوف يرتد مرة أخرى إذا تم الوصول إلى هذا المستوى.

وقال سولو واي: “إن الأصل لا يمكن أن يشرع في زخم تصاعدي إلا إذا تجاوز 65000 دولار، وهو مستوى قياسي جديد للسعر”، و فقًا للخبير الاستراتيجي، تظل بتكوين هي المستقبل، لكن الأصول وسوق العملات الرقمية العام بحاجة إلى التعامل مع مسألة السيولة.

و في الوقت نفسه، أشار سولو واي إلى أن التصحيح لا ينبغي أن يكون مفاجأة، حيث كان قد توقع أنه ستكون هناك أزمة عامة لإلغاء الرافعة المالية من شأنها أن تؤدي إلى الانخفاض ليس فقط في الأسهم ولكن أيضًا في العملات الرقمية.

في الدورة التالية لعملة البيتكوين، قال سولو واي إن الأصل سيبدأ في زخم هبوطي على المدى القريب إلى المتوسط ​​وسيصبح صعوديًا للغاية على المدى الطويل.