الخميس, أكتوبر 22, 2020
الرئيسيةأخبار محليةتنفيذية منظمة التحرير تلتئم الخميس لوقف عملية الضم الإسرائيلية
أخبار محليةهنا الاخبار

تنفيذية منظمة التحرير تلتئم الخميس لوقف عملية الضم الإسرائيلية

اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير
اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير

رام الله - هنا فلسطين

كشف مسؤول فلسطيني بارز، اليوم الاثنين 15 يونيو 2020، عن اجتماع مرتقب للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، الأسبوع الجاري؛ من أجل الوقوف على آخر مستجدات عملية الضفم الإسرائيلية المحتلة.

وقال واصل أبو يوسف عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير إن الاجتماع التشاوي للجنة سيعقد يوم الخميس المقبل؛ لمتابعة الاتصالات مع الجهات الدولية لمنع ضم اجزاء من دولة فلسطين.

وأضاف ابو يوسف في حديث لإذاعة صوت فلسطين، أنه سيتم متابعة الجهود على الصعيد الدولي بهذا الشأن لاسيما خلال جلسة مجلس الامن المرتقبة في الرابع والعشرين الجاري.

من جهة ثانية، شدد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير على استمرار الفعاليات الجماهيرية على الارض بالتوازي مع التحركات السياسية لمواجهة الاستيطان والضم الاحتلالي المحتمل.

وتبذل القيادة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس، جهودا حثيثة؛ من أجل منع تنفيذ إسرائيل لمخططات الضم مستغلة أزمة كورونا العالمية، من خلال الاتصالات مع الدول العربية والأوروبية.

وفي سياقٍ متصل، اتفق مجلس الوزراء مع ممثلي الجاليات الفلسطينية، على تعزيز دورهم وتفعيله الفترة الراهنة؛ من أجل دفع دول العالم للتحرك من أجل وقف مخططات الضم التي وصفها بالخطيرة.

وقال أحمد العزم رئيس وحدة الشؤون الاستراتيجية بمجلس الوزراء، إنه اجتمع مع ممثلي الجاليات، موضحة أنه تم الاتفاق على عدة محاور للتحرك؛ بهدف تغيير مواقف دول العالم ومنع الضم.

وبحسب العزم، فإن وزارة الخارجية الألمانية، أخبرت إسرائيل، بأن بعض الدول الأوروبية لن تنتظر إجماع الاتحاد الأوروبي، وأنها سوف تعترف بدولة فلسطين، وتفرض عقوبات على إسرائيل؛ إذا نُفذ الضم.

نور أحمد
مدون واحب الكتابة فى التقنية والاخبار العامة، حاصل على ليسانس آداب قسم صحافة، اتجهت للعمل من خلال الإنترنت منذ عام 2011 الماضي واعمل في مجال التجار الإلكترونية وأحب الإطلاع والقراءة وتقديم المساعدة في مجالات التقنية. عنوان المكتب: الطابق الأول - برج الاتحاد - شارع عمر المختار - غزة - فلسطين رقم الهاتف :970599825641 الإيميل : eccr11ev@gmail.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *